تماشيأ مع جهود حكومة دولة قطر والإجراءات التي تتخذها للحد من إنتشار فيروس كورونا (كوفيد-19) وحرصاً على سلامة موظفيها وكافة الأطراف المستفيدة من خدمات مؤسسة قطر للتحكيم الرياضي ولضمان إستمرارية أعمالها بشكل فعال، أعلنت مؤسسة قطر للتحكيم الرياضي عن قيام الجمعية العامة بإقرار أحكاماً طارئة لمعالجة أي إشكاليات قد تتسبب بها الظروف الإستثنائية التي تمر بها البلاد والعالم.

وقد تضمن قرار الجمعية العامة لمؤسسة قطر للتحكيم الرياضي أحكاماً طارئة تسري من تاريخ 21 مارس 2020 حتى تاريخ 1 يونيو 2020. ووفقاً لهذا القرار فإنه سيتم إعتماد الوسائل الإلكترونية في كافة الطلبات والمراسلات وجلسات الإستماع وغيرها من المتطلبات، وسيوقف العمل بكل الأحكام المخالفة للأحكام الطارئة.

هذا وقد صرح السيد إبراهيم خليل المهندي رئيس مؤسسة قطر للتحكيم الرياضي بالقول بأن القرار الذي تم إتخاذه من قبل الجمعية العامة يهدف لمعالجة هذه الفترة الإستثنائية التي دولتنا الحبيبة والعالم ولضمان المصالح والحقوق القانوينة للمتقاضين أمام هيئة قطر للتحكيم الرياضي. وأضاف المهندي أن هذه الأحكام الطارئة ستطبق على كافة المنازعات المنظورة حالياً امام هيئة قطر للتحكيم الرياضي والتي قد تنظرها مستقبلاً.

وختم المهندي تصريحة بالقول بأن هذا القرار يأتي تماشياً من سياسة الدولة وإجراءاتها الإحترازية، كما أنها تأتي تماشيًا مع أفضل الممارسات العالمية حيث صدرت قرارات مماثلة من محكمة التحكيم الرياضي الدولية وغيرها من مؤسسات التحكيم الدولية.

للاطلاع على الأحكام الطارئة ، الؤجاء زيارة الموقع الإلكتروني، الرجاء زيارة الرابط التالي: https://www.qsaf.qa/arbitration-rules/